آخر تحديث: الجمعة 25 تشرين الثاني 2022
عكام
ggggggggg


فتاوى شرعية / جريدة الجماهير

   
دعوة ونداء للطلاب والمدرسين والموجهين

دعوة ونداء للطلاب والمدرسين والموجهين

تاريخ الإضافة: 2010/03/28 | عدد المشاهدات: 2606
أستاذنا الجليل: نريد منكم دعوة ونداء للطلاب والمدرسين والموجهين حتى نضعها نصب أعيننا ودمتم لنا مرشدين.


  الإجـابة
الأحد 28/3/2010 أما الطلاب فندعوهم إلى الجد في الدراسة والإتقان في التحضير والتفوق في نجاحهم وكل ذلك مطلوب منهم إسلاماً، قال تعالى: (إنا لا نضيع أجر من أحسن عملاً)، وقال صلى الله عليه وسلم: "إن الله يحب إذا عمل أحدكم عملاً أن يتقنه" الطبراني والبيهقي.‏ وأما المعلمون والمدرسون فندعوهم إلى إعطاء دروسهم حقها تحضيراً وأداء، فذلك أمانة، وإهماله خيانة لا يُقرّها ديننا الحنيف، وقد قال تعالى: (والذين لأماناتهم وعهدهم راعون)، وقال صلى الله عليه وسلم: "أدّ الأمانة إلى من ائتمنك ولا تخن من خانك" الدارمي وأبو داوود.‏ وقال صلى الله عليه وسلم: "ما من عبد يسترعيه الله رعية فلم يحطها بنصيحة لم يجد رائحة الجنة" مسلم‏. وأما الموجهون فندعوهم إلى أن تكون علاقاتهم مع الطلاب علاقة عطف ورحمة، وندعو الطلاب في نفس الوقت إلى أن تكون علاقاتهم مع المدرسين والمعلمين والموجهين علاقة توقير، وقد قال صلى الله عليه وسلم: "ليس من أمتي من لم يجل كبيرنا، ويرحم صغيرنا، ويعرف لعالمنا حقه" أحمد.‏ وقال صلى الله عليه وسلم: "إنما بعثتم ميسرين ولم تبعثوا معسرين" البخاري. وكان أبو الدرداء إذا رأى طلبة العلم قال: "مرحبا بطلبة العلم، إن رسول الله صلى الله عليه وسلم أوصى بكم" الدارمي.‏ فهيا جميعاً طلاباً ومدرسين، ومعلمين وموجهين، من أجل أن يقوم كل بواجباته نحو عمله ونحو الآخرين، وكلي أمل أن نكون في هذا الوطن جميعاً إخوة متضامنين متعاونين متباذلين، نرعى وطننا، ويرعى كل منا الآخر، والله يتولانا جميعاً.‏

التعليقات

شاركنا بتعليق