آخر تحديث: السبت 13 أغسطس 2022
عكام
ggggggggg


فتاوى شرعية / جريدة الجماهير

   
قواعد الدين في تربية الطفل

قواعد الدين في تربية الطفل

تاريخ الإضافة: 2011/09/25 | عدد المشاهدات: 1483
فضيلة الشيخ: أنا أعمل في مجال رياض الأطفال، فما قواعد ديننا الحنيف في تربية الطفل ورعايته، ولكم التقدير.


  الإجـابة
الأحد 25/9/2011 الجواب: القواعد الأساسية الإسلامية في تربية الطفل هي: 1- أن تكون التربية عملية واقعية تفاعلية، تحمل إجاباتٍ حقيقية على كل تساؤلات الطفل المرتسمة على الحال قبل اللسان. ولنقرأ في هذا الشأن ما جاء في القرآن الكريم على لسان لقمان عليه السلام وهو يوصي ابنه. 2- التهذيب والتأديب: ونعني بالتهذيب العناية التامة بالجسم والمظهر والشكل، وأما التأديب فالعناية بالمعنى الإنساني والمضمون، أي بالعقل والقلب والروح. 3- البناء المتكامل للطفل، والمراد بذلك تأهيل شامل كامل لكل المناحي والنواحي، ويضم هذا البند: الأمور التالية: أـ البناء العلمي الفكري. ب. البناء الروحي. ج ـ البناء العاطفي. د ـ البناء الجنسي. هـ ـ البناء السلوكي. 4- القدوة الحسنة ضرورة تربوية: لأن في داخل كل إنسان إنساناً يقلد ويتبع ولهذا قال تعالى: (لقد كان لكم في رسول الله أسوة حسنة) فلنحرص على أن نكون قدوة حسنة لمن بعدنا لأننا رأينا قدوة حسنة قبلنا. هذه هي معالم الإسلام التربوية في مجال الطفولة فلنعمل على إبرازها وتحقيقها وتطبيقها فعسانا نلقى أمامنا جيلاً واعياً يستلم الراية بأمانة وصدق وقوة وشجاعة فيعيد للإنسانية نصاعتها وطهارتها ونظافتها بعد أن لوّثت جراء إهمالها الطفل والطفولة، فاللهم خذ بأيدينا لما فيه خير البلاد والعباد.

التعليقات

شاركنا بتعليق