آخر تحديث: الجمعة 14 يونيو 2024
عكام
ggggggggg


فتاوى شرعية / جريدة الجماهير

   
أصل ماء زمزم، وما ورد في فضله

أصل ماء زمزم، وما ورد في فضله

تاريخ الإضافة: 2008/10/23 | عدد المشاهدات: 1945
الأستاذ الدكتور: ما أصل زمزم، وما ورد في فضله، وكيف نشربه, أي الطريقة فيما إذا كانت هناك كيفية خاصة، وشكراً لكم.‏


  الإجـابة
الخميس 23/10/2008 أما أصل بئر زمزم - يا سائلي- فقد روى البخاري عن ابن عباس رضي الله عنهما أن هاجر لما أشرفت على المروة حين أصابها وولدها - إسماعيل- العطش سمعت صوتاً, فقالت: صه - تريد نفسها - ثم تسمعت فسمعت أيضاً فقالت: قد أسمعت إن كان عندك غواث فإذا هي بالملك عند موضع زمزم فبحث بعقبه أو قال: بجناحيه حتى ظهر الماء فجعلت تحوضه وتقول بيدها هكذا - تغترف من الماء في سقائها - وهو يفور بعدما تغترف, قال ابن عباس قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: رحم الله أم اسماعيل لو تركت زمزم أو قال: لو لم تغترف من الماء لكانت زمزم عيناً معيناً, قال: فشربت وأرضعت ولدها، فقال لها الملك: لاتخافوا الضيعة فإن هاهنا بيت الله يبتني هذا الغلام وأبيه وإن الله لا يضيع أهله, وكان البيت مثل الرابية تأتيه السيول فتأخذ عن يمينه وشماله, وقد ثبت في الصحيحين أن رسول الله صلى الله عليه وسلم شرب من ماء زمزم وقال: "إنها مباركة إنها طعام طعم وشفاء سقم". وقال أيضاً: "ماء زمزم لما شرب له، وهذا أشربه لعطش يوم القيامة" ثم شرب. رواه أحمد والبيهقي.‏ ويستحب أن يكون الشرب على ثلاثة أنفاس وأن يستقبل به القبلة ويتضلع منه - يشبع- ويحمد الله ويدعو بما دعا به ابن عباس: "اللهم اسألك علماً نافعاً ورزقاً واسعاً وشفاء من كل داء".‏

التعليقات

شاركنا بتعليق