آخر تحديث: الجمعة 14 يونيو 2024
عكام


كلمة الشـــهر

   
وما لنا إلا أنت يا ربَّاه – فأجِبْ

وما لنا إلا أنت يا ربَّاه – فأجِبْ

تاريخ الإضافة: 2013/05/17 | عدد المشاهدات: 2092

يا مَنْ وعدتَ المُستَضعفين بجعلهم أئمة.

يا مَنْ وعدتَ الصابرين بالنَّصر.

يا مَنْ وعدتَ المكروبين بالفرج.

يا مَنْ وعدتَ مَنْ أصابهم العسر باليسر.

يا مَنْ طلبَ من عباده ألا يتوجَّهوا إلى سواه بالدّعاء، ووعد مَنْ توجَّه إليه بالدعاء أن يُجيبَه.

يا مَنْ حرَّم علينا اليأس والقنوط وحبَّب إلينا الأمل والرَّجاء وجعله أمراً مطلوباً مندوباً.

يا مَنْ قال: إني قريبٌ أجيبُ دعوةَ الداعِ إذا دعانِ.

يا مَنْ أجاب دعوة (ذي النون)، وشفى (أيوب)، وأنقذ (يوسف) من غيابة الجب وجعله على ملك مصر.

يا مَنْ نجَّى إبراهيم من نار موقدة، وفلق البحرَ أمام موسى وجعل عيسى يُحيي الموتى.

يا مَنْ تولى محمداً فعصمه من الناس، وجعله بعيونه وثبَّته بمعيَّته، ونصره بملائكته، واصطفاه عبداً حقاً.

يا مَنْ وعدتَ وحرَّمت وأجبت:

ها نحن ندعوك – والاضطرار حالنا – فاستجبْ لنا، وعلمك بحالنا يغني عن سؤالنا ومضمون دعائنا، فالشدة أودت بالمُهجِ، وداهمتنا الشدة بجيشها، واستحكمت حلقاتها ضيقاً... فعجِّل يا إله الكون بالفرج، بالأمن، بالنصر، بالطمأنينة، باليسر، بالخير، باللطف، بالحنان، بالوطن المستقر المزدهر الميمونِ الأمين الرشيد النظيف...

د. محمود عكام

مفتي حلب

8/7/1434

17/5/2013

التعليقات

شاركنا بتعليق