آخر تحديث: الثلاثاء 17 مايو 2022
عكام


كلمة الشـــهر

   
كورونا وحَّد الجهود

كورونا وحَّد الجهود

تاريخ الإضافة: 2020/03/23 | عدد المشاهدات: 522

فهل من سبيلٍ إلى توحيدها أيضاً في مواجهة الجوع والفقر والإرهاب والاستكبار والبغضاء والشَّنآن والحرب والنزاع المسلَّح، وكل هاتيك الأوبئة تكادُ تفوق "كورونا" في الإيذاء والتَّدمير والإساءة والإزعاج والآلام والأوجاع، فيا أيها العالَم: جاءتكم "كورونا" فتدرَّبتُم على الوقوف صفَّاً واحداً في المكافحة، واتخذتم الأسباب المتماثلة وطَلَبَ الكلُّ المعونة والاستعانة والخبرة والتعاون، وتوجَّه بعضكم بصدقٍ إلى السَّماء بطلبٍ من الحقِّ المطلق عطاءً ودعماً، وإنَّ أخشى ما أخشاهُ أن تنتهي أزمة "كورونا" وأن لا ننتهي عن إيقاعِ الأضرار الماديَّة والمعنوية ببعضنا على مستوى البلدِ الواحد والبلدان المتجاورة والدول المتنوعة ديناً ومذهباً وعِرقاً، وأكرِّر: هل من سبيلٍ ؟! إنَّه الأمل الذي يحكُمنا، وسنبقى نأملُ ما دُمنا نؤمن بربٍّ لسانُ تجلِّيه: (أنا عندَ ظنِّ عبدي بي).

حلب

23/3/2020

محمود عكام

التعليقات

شاركنا بتعليق