آخر تحديث: الجمعة 21 يناير 2022
عكام


كلمة الشـــهر

   
مُحرَّماتٌ اقتصاديَّة (مَاليَّة)

مُحرَّماتٌ اقتصاديَّة (مَاليَّة)

تاريخ الإضافة: 2020/05/03 | عدد المشاهدات: 425

يَستفظعُ النَّاسُ المحرَّمات الاجتماعية والمحرَّمات التربوية، لكنَّهم لا يتخذون نفسَ الموقف ولا نصفه ولا رُبعه حيالَ المحرَّمات والمنهيَّات الاقتصادية، وها هم أولاء: يَحتكرون ولا يَهتمُّون، ويغُشُّون وبالغش يَتشاطرون، ويَربحون الأرباحَ الفاحشة ولا يَعُدُّون ذلكَ حَراماً ولا مَكروهاً، ويَكفُّون أيديهم عن إعطاءِ كلِّ الزَّكاة، أو عن الصَّدقة والهديَّة بمُجمَلها ولا يهتزُّ لهم بَدَن، ويَكنزون ولا يّطَّلِعُون على ما جاءَ في حقِّ "الكَانزين" من قَدْحٍ وذَم، والأدهَى من ذلك كُلِّه: يقهرون اليّتيم ، ويَنهَرُون السَّائل، وأما التَّحديثَ بنعمةِ اللهِ فلا يتحقَّقون بذلك إلا من خلال البَذْخِ على أنفُسِهم والإسرافِ اللامعقول في بُيوتهم و...

فيا أيها الناس: الاحتكارُ حَرام، والغِشُّ حَرام، والرِّبح الفاحشُ حَرام، وعَدَم حِساب الزَّكاة بشكلٍ دقيق حَرام، إذاً فأين تذهبون ؟! وما ارتكبَ قومٌ هذه المعاصي إلا ذلُّوا واستحكَمَت فيهم البَغضاء، فهَلْ من مُدَّكر ؟!! اللهم رُدَّنا إلى عبادتك رداً جميلاً.

حلب

3/5/2020

محمود عكام

التعليقات

شاركنا بتعليق