آخر تحديث: الثلاثاء 24 أغسطس 2021
عكام


كلمة الشـــهر

   
الإِسراءُ والِمعراج

الإِسراءُ والِمعراج

تاريخ الإضافة: 2021/03/10 | عدد المشاهدات: 276

 

نعَم مُعجزتان عَظيمتان لسيِّد الكائنات مُحمَّد صلَّى الله عليه وسَلَّم، فلله دَرُّهما من مَدرستين كَبيرتين قدَّمَتا وتُقدِّمان الدروسَ الوفيرة النَّافعة المفيدة للإنسان عامَّة وللمسلم خاصَّة، أما الدَّرس الإنساني العام: فيا أيها الإنسان: حَلِّق في الفضاء وطِرْ فيه بجناحِ الصِّدق والعلم والمعرفة فلا بُدَّ أن تكونَ السَّيِّدَ المطاع لتأمرَ بالعدل وتسلُك بالقِسط وتُعطي كلَّ ذي حَقٍّ حقَّه من إنسانٍ أو حيوانٍ أو جَمادٍ أو نَباتٍ أو شيء.

وأما الدَّرسُ الخاصُّ للمسلمِ المؤمن: فيا هذا أيُّها المؤمن بالله رباً وبمحمَّد صلَّى الله عليه وسَلَّم نبياً ورسولاً اثبُت على الإيمان ولا تعدِل عن ذلك قِيدَ أنملة ولو أُعطيتَ من أجلِ ذلك القمر في يَسارك والشَّمس في يمينك، فربُّك جَلَّ شأنُه ليسَ ثمة أدنى ريبٍ أو شكٍّ في ألوهيته المطلقة: (فاعلم أَنَّهُ لا إله إلا الله)، ورسولك صَلَّى اللهُ عليه وسَلَّم ليسَ ثمة أدنى ريبٍ أو شكٍّ في نُبوَّته ورسالته الخاتمة للنَّاس كافَّة: (إِنِّي رسولُ اللهِ إليكُم جَميعاً)، أنزلَ الله على مُحمَّد القرآن: اللهمَّ نَعم، أسرى به: اللهمَّ نعم، عرج به: اللهمَّ نعم، نصَره ببدر: اللهمَّ نعم، ارتضاهُ لنا أُسوة: اللهمَّ نعم، وتمِّم سائرَ ما ثبتَ عنهُ صلَّى الله عليه وسلَّم فضلاً من اللهِ وعَطاءَ.

حلب

27 رجب 1442

10 آذار 2021

الدكتور محمود عكام

ندعوكم لمتابعة صفحتنا عبر الفيس بوك بالضغط على الرابط وتسجيل المتابعة والإعجاب 

https://www.facebook.com/akkamorg/

ندعوكم لمتابعة قناتنا عبر برنامج التليغرام بالضغط على الرابط وتسجيل الدخول والاشتراك.

https://t.me/akkamorg

التعليقات

شاركنا بتعليق