آخر تحديث: الأربعاء 17 أغسطس 2022
عكام


كلمة الشـــهر

   
وَحَدَّ حُدوداً فلا تَعتَدُوها

وَحَدَّ حُدوداً فلا تَعتَدُوها

تاريخ الإضافة: 2022/07/13 | عدد المشاهدات: 72

لا تتجاوز حدودَ الله، بل قِف عندها مُقدِّراً ومُجِلاً ومُبجِّلاً، وحدود الله بيَّنها في كتبه المقدسة وعلى ألسنة رسله وأنبيائه "صلوات الله عليهم"، ويلحقُ بهذه الحدود حدود العلم فلا تتجاوزوها أيضاً، ولا تَعدِل عنها، بل قِفْ عندها مُكْبِراً أيضاً، لأن الخلاصة في هذه القضية تقول: ما ثبتَ عن طريق الإيمان ثابتٌ عن طريق العلم: (والرَّاسخون في العلم يقولونَ آمنا به كُلٌّ من عندِ ربنا)، فقد قال القرآن الكريم: (والراسخون في العلم)، ولم يقل: والراسخون في الإيمان.

(وإنَّ العبدَ ليتكلمُ بالكلمةِ ما يتبيَّنُ فيها يَزلُّ بها في النار أبعدَ مما بين المشرق والمغرب)  (1) كما ورد عن النبي محمد صلى الله عليه وسلم؛ فما بالنا – يا إخوة – نتجاوزُ حدودَ الله جَلَّ شأنه لصالح أهوائنا، ونتجاوزُ حدود التعاليم لصالح تكديس وتقديس التقاليد، وبعبارةٍ وَجيزة يكون الختام: "حدود العلم مستغرقة في حدود الله".

حلب

13/7/2022

(1)                 هذه رواية البخاري، ورواية مسلم تقول: (إن العبد ليتكلم بالكلمة ما يتبين فيها يهوي بها في النار أبعد ما بين المشرق والمغرب).

الدكتور محمود عكام

ندعوكم لمتابعة صفحتنا عبر الفيس بوك بالضغط على الرابط وتسجيل المتابعة والإعجاب

https://www.facebook.com/akkamorg/

ندعوكم لمتابعة قناتنا عبر برنامج التليغرام بالضغط على الرابط وتسجيل الدخول والاشتراك.

https://t.me/akkamorg

التعليقات

شاركنا بتعليق