آخر تحديث: السبت 18 مايو 2024
عكام


كلمة الشـــهر

   
حلب تناديكم: يا أبنائي الشُّرفاء

حلب تناديكم: يا أبنائي الشُّرفاء

تاريخ الإضافة: 2016/07/19 | عدد المشاهدات: 1182
هيا إلى الحوار ودّعوا النَّار، هيا إلى المصالحة واهجروا المسالحة، هيا إلى الإعمار واعدلوا عن الدَّمار، هيا إلى الكلمة الرَّشيدة الجامعة وانبذوا الرصاصة القادحة، هيا إلى البناء والوفاء وإياكم والعداوة والبغضاء. حلب تستصرخ ضمائركم بدموعها ودمائها أن هبُّوا يا هؤلاء لإسعافي ونجدتي: فإلى متى صمتي كأني زهرة خرساء لم ترزق براعة منشد قيثارتي مُلئت بأنَّات الجوى لا بدَّ للمكبوت من فيضان صعدت إلى شفتي خواطر مهجتي ليُبين عنها منطقي ولساني أنا ما تعدّيت القناعة والرِّضا لكنّما هي قصة الأشجان يشكو لك اللهم قلباً لم يعش إلا لحمدِ علاك في الأكوان فالحمد لله يا إلهي: متِّعني – وتتابع حلب – بحضارتي وتاريخي وأمجادي وأخلاقي وإيماني وأبنائي البررة ما بقيت وما حييت. وها نحن نجيب مؤمِّنين ومؤمِّلين: آمين آمين آمين، يا ربَّ العالمين. حلب 9 شوال 1437 14 تموز 2016 محمود عكام

التعليقات

شاركنا بتعليق