آخر تحديث: الجمعة 26 تشرين الثاني 2021
عكام


كلمة الشـــهر

   
فإلى متى ؟!

فإلى متى ؟!

تاريخ الإضافة: 2020/06/15 | عدد المشاهدات: 430

 

 - إلى متى سَنبقى مُختَلفين حتى التَّنازع ؟!

- إلى متى سنظلُّ مُتناحرين حتى التَّقاتل ؟!

- إلى متى سنُتابع السَّدر في العداوة والبغضاء فيما بيننا ؟!

- إلى متى سنستمرُّ في نشرِ سيئاتِ بعضنا وكتمِ حسناتنا ؟!

- إلى متى سنعيشُ الإسلامَ فقط دون الإيمان ؟!

- إلى متى سيموتُ من يموتُ وهو لا يعلمُ لماذا خُلِق ؟!

- إلى متى سنندُبُ الأحزانَ التي تمنَعُنا من النُّهوضِ أو تعرقِل نهوضَنا ؟!

- إلى متى سنَحكي إنتاجَ أسلافِنا على أنَّه إنتاجنا ؟!

- إلى متى سندَّعي ونحسب ادِّعاءنا حقيقةً وواقعاً ؟!

- إلى متى سنستغفِرُ بألسنتنا دونَ نبضِ قُلوبنا ؟!

- إلى متى سنظنُّ أننا نُقدِّم الكثيرَ حين نتكلَّم الكثير ؟!

- إلى متى سنبقى نطالبُ الآخرين ولا نطالبُ أنفسَنا ؟!

- إلى متى سيُقلِقُنا السَّلبُ إذ يصدُرُ خَبَرُه من صَغيرٍ ولا يُطمئِنُنا الإيجابُ وقد صَدَرَ خَبَرُه من كبيرٍ ؟!

- إلى متى سيستمرُّ بأسُنا فيما بينَنا قَدَراً محتوماً لا نرفَعُه بقدر العملِ الصَّالح والإيمان والبرِّ والإحسان والدُّعاء ؟!

حلب

15/6/2020

محمود عكام

التعليقات

شاركنا بتعليق