آخر تحديث: الخميس 21 أكتوبر 2021
عكام


خطبة الجمعة

   
خطبة عيد الفطر 1442

خطبة عيد الفطر 1442

تاريخ الإضافة: 2021/05/13 | عدد المشاهدات: 192

 

ألقى سماحة مفتي حلب الدكتور الشيخ محمود عكام يوم الخميس 1 شوال 1442 الموافق 13 أيار 2021 خطبة "عيد الفطر" في جامع (السيدة نفيسة عليها السلام)، تحدَّث فيها عن معاني العيد التي تعني أموراً ثلاثة:

العيد أولاً: فرحة قبول، عندما يُقبل الإنسان حيث يريد أن يُقبل فهذا بالنسبة له عيد، فالقبول بالنسبة لك عيد وفرحة، فالعيد فرحة قبول، وها نحن أولاء قد أتممنا صيام رمضان ونأمل أن نكون قد وُفِّقنا إلى صيامه وإلى صومه، إلى صيامه حيث امتنعنا عن المفطرات الحسية، وإلى صومه حيث امتنعنا عن المفطرات المعنوية. ولقد دُخل على الإمام علي رضي الله عنه وأرضاه في مثل هذا اليوم، في عيد الفطر، فرؤي يأكل خبز شعير فقيل: يا أمير المؤمنين خبز شعير في يوم عيد ؟! فقال وهو يتحدث عن فرحة القبول: "اليوم لنا عيد، وغداً لنا عيد، وفي كل يومٍ لا نعصي الله فيه فهو لنا عيد، اليوم عيد من قُبل بالأمس صيامه، وحسن بالليل قيامه". فالعيد فرحة قبول فهل يفرح الواحد منا وقد علم من نفسه ما أدَّاه من رمضان إن كان الذي أداه يستأهل القبول أو لا يستأهل القبول .

الأمر الثاني: تعميق إنسانية: عندما تزور أخاك أو قريبك فأنتَ تُعمِّق من إنسانيتك، تذكَّر هذا وأنت تزورُ قريبَك وأنت تَصِلُ رَحمك. يروي الإمام مالك عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (قَالَ اللهُ تَبَارَكَ وَتَعَالَى: وَجَبَتْ مَحَبَّتِي لِلْمُتَحَابِّينَ فِيَّ، وَالْمُتَجَالِسِينَ فِيَّ، وَالْمُتَزَاوِرِينَ فِيَّ، وَالْمُتَبَاذِلِينَ فِيَّ).

الأمر الثالث: تقوية إيمان: أيها الإنسان، أيها التاجر، أيها الطالب: أنت عبدُ الله، ومعنى أنذَك عبد لله أن تتوجَّه له وحدَه، بالأمسِ صُمتَ لله، تَصدَّقتَ من أجله، ضع هذا في ذاكرتك.

ثمَّ توجه إلى الله عزَّ وجلَّ سائلاً متضرعاً بحقِّ مَن قُبل بالأمس صيامه وقيامه أن ينصُر إخوتنا في فلسطين على الصهاينة المجرمين المعتدين.

ندعوكم لمتابعة صفحتنا عبر الفيس بوك بالضغط على الرابط وتسجيل المتابعة والإعجاب

https://www.facebook.com/akkamorg/

ندعوكم لمتابعة قناتنا عبر برنامج التليغرام بالضغط على الرابط وتسجيل الدخول والاشتراك.

https://t.me/akkamorg

التعليقات

شاركنا بتعليق