آخر تحديث: الثلاثاء 18 يناير 2022
عكام


أخبار صحـفيـة

   
موقف الشريعة الإسلامية من الانتحار/ موقع سيريانيوز

موقف الشريعة الإسلامية من الانتحار/ موقع سيريانيوز

تاريخ الإضافة: 2009/05/10 | عدد المشاهدات: 4102

نشر موقع "سيريانيوز" بتاريخ: 10/5/2009 تحقيقاً عن الانتحار في حلب، واستطلع رأي الدكتور الشيخ محمود عكام حول هذه القضية.

الانتحار في حلب مظهر أزمة أم ظاهرة طبيعية

يقول الدكتور محمود عكام مفتي حلب: "للشريعة الإسلامية موقف متشدد من الانتحار وترفضه رفضاً قاطعاً، وهو اعتداء على أقدس مخلوق عند الله، وهو اعتداء مركب كونه قتل وقتل للنفس بدافع اليأس والقنوط مما ترفضه الشريعة".

وأضاف: "في الحديث الشريف: (من قتل نفساً كمن قتل الناس جميعاً)، و: (من قتل نفسه بحديدة فحديدته في يده يجأُ بها بطنه يوم القيامة في نار جهنم خالداً مخلداً فيها).

لكن عكام دعا بنفس الوقت لتفهم المنتحرين والبحث في ظروفهم: "المنتحر آثم ومرتكب للحرام لكن علينا أن نعذره أحياناً فهو نتيجة للمجتمع بأسره، وأدعو المجتمع لأن يحاصر هذا اليأس الذي ينتاب بعض الناس ويدفعهم للانتحار، اليأس والقنوط والعوز والحرمان والخوف، بفعل السلطة السياسية أو الدينية أو الاقتصادية".

وحول وجود رجل دين بين المنتحرين أخيراً قال: "رجال الدين هم شريحة مثل بقية الشرائح، والشاب الذي حجَّ قبيل انتحاره أعتقد انه ذهب للحج ليتداوى من شيء يعتلج في نفسه أجد دليل وجوده في انتحاره".

وأضاف: "من موقعي كرجل دين علي أن أزرع الأمل، والفرح وحب الحياة إذا وجد الأمل لن يكون هنالك انتحار".

لقراءة النص من المصدر، لطفاً اضغط هنا

التعليقات

شاركنا بتعليق