آخر تحديث: الخميس 21 أكتوبر 2021
عكام


كلمة الشـــهر

   
الحُبُّ سِرٌّ من أسرار المولى جَلَّ وعَلا

الحُبُّ سِرٌّ من أسرار المولى جَلَّ وعَلا

تاريخ الإضافة: 2021/07/04 | عدد المشاهدات: 202

 

نعم، هو سِرٌّ إلهي لا حَدَّ له ولا تعريف، وما هو إلا مَعنى يقذفه الله عَزَّ وجَلَّ في قلب إنسانٍ ما ليتحول بعدها إلى انجذاب ورغبة اقتراب وتبيّن ملامح وقراءة معالم وانتظار لقاء وشوق واشتياق، وحنين وأنين، فإن أردتَ زيادة دلالة فما عليك إلا النَّظر في الآثار التي هي: عباراتٌ ندية وكلماتٌ سَخية وحروفٌ رضية، ونبضاتٌ خفية تتحوَّلُ وبقوة إلى جلية وحال لا تخفى منها خافية؛ الحبُّ يا صاحبي: معرِّف المنكر ومُظهِر السر، ومُدمعُ العين، ومُغني القلب والفؤاد، فيه من فنون الغرائب ما لا يُحصى وأعني بالغرائب سُلوكات وتصرفات وحركات يُسميها بعضهم: أحوالاً وآخرون يدعونها حَيْرة تصل درجاتها إلى هامش الجنون، وثمة من يصفها بالضَّنى والشُّجون، وأخيراً: إن الحُبَّ سِرُّ عصيٌّ عن الحدِّ والرسم، بيْدَ أن أخبار المتحققين به تملأ دواوين الكَلِم. وأخيراً لا تحدِّثني عن الأشباه والأنصاف فليس لي بهؤلاء علم.

حلب

4/7/2021

الدكتور محمود عكام

ندعوكم لمتابعة صفحتنا عبر الفيس بوك بالضغط على الرابط وتسجيل المتابعة والإعجاب 

https://www.facebook.com/akkamorg/

ندعوكم لمتابعة قناتنا عبر برنامج التليغرام بالضغط على الرابط وتسجيل الدخول والاشتراك.

https://t.me/akkamorg

التعليقات

شاركنا بتعليق