آخر تحديث: الأحد 04 ديسمبر 2022
عكام


كلمة الشـــهر

   
يا أمتي أما آن أن تستفيقي ؟!!

يا أمتي أما آن أن تستفيقي ؟!!

تاريخ الإضافة: 2022/11/01 | عدد المشاهدات: 40

ما لي أراكم نياماً وأنتم أصحاب حق فيما يتعلق بفلسطين وبسائر القضايا الإنسانية التي تخُصُّ بلادكم، بل أشد من النَّوم فأنتم في سُباتٍ عميق، وعدوُّكم مستيقظ مفتح العينين الشريرتين هنا وهناك: في فلسطين وسورية والعراق وليبيا والجزائر والسودان ومصر والسعودية والإمارات وسائر بلادكم العربية والإسلامية. فبالله عليكم حددوا وأكدوا بعد أن تستيقظوا، حددوا عدوكم وأكدوا مقاومتكم وإلا فإنكم ملاقوا حتفكم مباشرة بعد سباتكم وها هو ذا "الحتف" يأتيكم شيئاً فشيئاً من خلال التطبيع،وإثارة النعرات الطائفية والدينية والمذهبية، والعبث بتراثكم من قبل بعض منكم وقد استأجره عدوكم سراً أو علانية، فانتبهوا انتبهوا انتبهو، فوالله إن تابعتم السَّدر في غيِّكم ونومكم البائس وغفلتكم الغبيَّة فلا تلوموا بعدها إلا أنفسكم، وقد بلَّغ مَن بلَّغ: اللهم رُدَّنا جميعاً إلى رحاب الحق الأبلج دائماً ردَّاً جميلاً.

حلب

31/10/2022

الدكتور محمود عكام

ندعوكم لمتابعة صفحتنا عبر الفيس بوك بالضغط على الرابط وتسجيل المتابعة والإعجاب

https://www.facebook.com/akkamorg/

ندعوكم لمتابعة قناتنا عبر برنامج التليغرام بالضغط على الرابط وتسجيل الدخول والاشتراك.

https://t.me/akkamorg

التعليقات

شاركنا بتعليق