آخر تحديث: الخميس 21 تشرين الثاني 2019
عكام


مـــــــــؤتمرات

   
الدكتور الشيخ محمود عكام يلقي خطبة العيد ويقدم مشروع ميثاق المواطنة والوحدة الوطنية في سورية

الدكتور الشيخ محمود عكام يلقي خطبة العيد ويقدم مشروع ميثاق المواطنة والوحدة الوطنية في سورية

تاريخ الإضافة: 2006/01/10 | عدد المشاهدات: 4421

ألقى الدكتور الشيخ محمود عكام خطبة عيد الأضحى من على منبر جامع التوحيد الكبير بحلب.

وقد حضر صلاة العيد واستمع إلى الخطبة فضيلة مفتي المحافظة الشيخ الدكتور إبراهيم سلقيني، والأستاذ عبد القادر المصري أمين فرع حلب للحزب، والدكتور عبد العزيز الحسن أمين فرع الجامعة، والدكتور المهندس تامر الحجة محافظ حلب، والدكتور محمد نزار عقيل رئيس جامعة حلب، واللواء رياض خريط قائد الشرطة، والمهندس محمد الأحمر مدير الأوقاف، وعدد من مدراء الدوائر ورئيس مجلس المدينة وأعضاء المكتب التنفيذي وقيادة الفرع.

بين الدكتور الشيخ محمود عكام في خطبته أن العيد يعني ثلاثة أمور:

1- العيد يعني فرحة قبول. فعيد الفطر يأتي بعد رمضان، والإنسان فرح لأن الله قبل صيامه، وعيد الأضحى يأتي بعد أداء فريضة الحج، والإنسان يفرح لأن الله قبل حجه.

2 - والعيد ثانياً يعني تعميق إنسانية: فنحن في العيد نعمق إنسانيتنا لأننا نتواصل ولأن بعضنا يزور بعضن.

3 - والعيد ثالثاً يعني تدعيم الارتباط بالله عز وجل عبادة وطاعةً، وبالوطن حماية ورعاية.

وفي نهاية الخطبة تلا الدكتور الشيخ محمود عكام بعضاً من مواد رسالة أعدها بعنوان (ميثاق المواطنة والوحدة الوطنية في سورية) داعياً الجميع إلى التعاون من أجل تطبيق بنود هذا الميثاق.

ثم استقبل الدكتور الشيخ محمود عكام في قاعة الاستقبال بالمسجد السادة الزوار، مرحباً بهم، شاكراً مشاركتهم الإخوة المؤمنين صلاة العيد في هذا اليوم المبارك.

لقراءة نص الخطبة لطفاً اضغط هنا

التعليقات

شاركنا بتعليق