آخر تحديث: الأحد 04 ديسمبر 2022
عكام
ggggggggg


فتاوى شرعية / جريدة الجماهير

   
كلمة للتجار لتكون معاملاتهم وفق الخير والفضل

كلمة للتجار لتكون معاملاتهم وفق الخير والفضل

تاريخ الإضافة: 2012/03/15 | عدد المشاهدات: 1682
الخميس 15/3/2012 فضيلة الشيخ: هل من كلمة في هذه الأيام للتجار ومن شابه لتكون معاملاتهم وفق الخير والفضل وتعاليم الدين الحنيف، ولكم الشكر والتقدير.


  الإجـابة
الحصن الأخلاقي بالمعاملات - وما أحوجنا إلى ملامحه - ومعالمه ما يلي:‏ 1- النية السليمة الصالحة: المتمثلة في ابتغاء الخير للإنسان نفسه بإعفافه عن الحرام وصيانته عن زل السؤال. 2- الخلق الحميد الحسن: من صدق وأمانة ووفاء بالعقود وتجنب الفسق والغدر والتدليس وسواه. 3- التعامل في الطيبات وما هو نافع مفيد، والإعراض عن التعامل فيما هو خبيث وضار ومحرم، وهيهات أن يستوي في نظر المستثمر المسلم مشروع إعمار ومشروع قمار وخراب. 4- أداء الحقوق دون مطل أو تسويف: ونعني بالحقوق كلها ما كان منها لله وما كان منها للعباد. ففي مالك أيها التاجر حق لله وحق للفقير وحق لبلدك ووطنك. 5- تجنب الربا وكل العقود المماثلة والتي تنطوي على ظلم واستغلال وقهر ومكر وخديعة. 6- تجنب أكل أموال الناس بالباطل فحرمة المال كحرمة النفس والعرض والدماء. 7- تجنب الإضرار بالآخرين: فالتاجر المسلم منافس شريف لا يضر ولا يؤذي ولا يحتكر ولا يفسق ولا يجور ولا يؤذي نقد بلده ولا يؤجج لهيب الغلاء الضار. 8- الالتزام بالقوانين الوضعية في إطار سيادة الشريعة والفقه حتى لا يضع الإنسان نفسه تحت طائلة العقوبة الوضعية فالقانون له سيادته فلا تلعب عليه ولا تخترقه. 9- الحرص على استراتيجية الاستقلال عن المستغلين والمعتدين سواء أكانوا دولاً أو أفراداً دولاً مستعمرة أو أفراداً طغاة جشعين. 10- العلم والمعرفة: اللذان هما الأساس المتين لكل عمل يراد له النجاح والسلامة فما بني على العلم استمر واستقر وما بني على جهل انهار وضاع. فاللهم وفق التجار والبائعين والمستثمرين في بلدنا الحبيب ليكونوا عند حسن ظن وطنهم بهم رعاية للخير وفعلاً له واجتناباً للشر وتركاً له ورحمة للآخرين ولا سيما أبناء الوطن الأعزاء الفقراء ومستوري الحال، واللهم من أراد الخير لبلدنا فوفقه ومن أراد السوء فدمره.

التعليقات

شاركنا بتعليق