آخر تحديث: الثلاثاء 23 إبريل 2024
عكام
ggggggggg


فتاوى شرعية / جريدة الجماهير

   
صفات الداعي إلى الخير

صفات الداعي إلى الخير

تاريخ الإضافة: 2009/07/12 | عدد المشاهدات: 3359
الأستاذ الدكتور الداعية: حدثنا عبر هذه الزاوية النافعة عن صفات الدَّاعي إلى الخير، وعن سِماته، ودمت لنا مرجعاً، وشكراً جزيلاً.


  الإجـابة
الأحد 12/7/2009 صفات الداعي التي يجب أن يتحلى بها لتكون دعوته شرعية مقبولة هي: 1- العلم الوفير والمعرفة المتنوعة: وشعار الداعي في ذلك: (وقل ربِّ زدني علماً) وأي أمر وسلوك لا يستند إلى علم فهو فوضى. 2- الحلم والأناة والرحمة والرفق وما شابه وقارب: وقد قال تعالى: (فبما رحمة من الله لنت لهم ولو كنت فظاً غليظ القلب لانفضوا من حولك)، وقال صلى الله عليه وسلم: "من يحرم الرفق يحرم الخير" رواه مسلم. وقال أيضاً: "الراحمون يرحمهم الرحمن، ارحموا من في الأرض يرحمكم من في السماء" رواه البخاري. وقال مثنياً على أحد الأصحاب: "إن فيك خصلتين يحبهما الله: الحلم والأناة" رواه مسلم. 3- الإخلاص في الدعوة: وأن يكون همّ الداعي إرضاء ربه وتقديم النفع والخير للناس. 4- التزام الداعي بما يدعو إليه: من أمر ونهي، ومخالفته لما يدعو إليه تجعل دعوته عديمة الجدوى. وقد قال الشاعر:‏ ابدأ بنفسك فانهها عن غيها فإذا انتهت عنه فأنت حكيم‏ لا تنه عن خلقٍ وتأتي مثله عار عليك إذا فعلت عظيم‏ 5- تخّير الأسلوب المناسب للمدعو: وقد ورد عن سيدنا علي أنه قال: "حدثوا الناس بما يعرفون، أتحبون أن يكذب الله ورسوله" رواه البخاري. 6- الغيرة على الدعوة والمدعوّين وإشعارهم بالصدق معهم، وأنك تحب لهم كل خير، وهذا ما يجعلك تدعو لهم أيضاً في ظهر الغيب. فلنكن دعاةً بهذا المستوى، ولنجعل من وطننا حضناً وحصناً لكل دعوة خير وعطاء وازدهار ورفعة وعزة وبناء وتعاون وتوادّ وتضامن وائتلاف، والله يتولانا.

التعليقات

شاركنا بتعليق