آخر تحديث: السبت 18 مايو 2024
عكام


كلمة الشـــهر

   
يا أيَّها الولد في وطننا الغالي وفي سواه

يا أيَّها الولد في وطننا الغالي وفي سواه

تاريخ الإضافة: 2000/08/24 | عدد المشاهدات: 810
- كن مَن تشاء أن تكون، فلن تكون كما تحب أن تكون في ساحات الخير إلا إذا رضي عنك والداك. - احرص على ما ينفعك في هذه الحياة، واعلم أنَّ أعظم ما ينفعك برَّك والديك. - لن تفوز بسيادةٍ فاضلة إن لم تسوِّد عليك والديك، فإن كانت لك سيادة من دون ذاك الشرط فاعلم أنها سيادة واهمة موهومة. - أحبَّ والديك وأطعهما واخدمهما، وألِن الكلامَ معهما، واخفض لهما جناح الذلِّ والرحمة، وردِّد دائماً: (ربِّ ارحمهما كما ربَّياني صغيراً). - أيها الولد - ذكراً كنت أم أنثى- أحيِّيك تحية تقدير إن كنت بارّاً بوالديك، وإلا فاللهَ أسأل أن يصلحك ويعيدك إلى جادِّة البر. السَّلام عليكم أيها الآباء والأمهات أينما كنتم، ونسأل مولانا جلَّ شأنه بسرِّكم أن يكفي سوريَّة همَّها وغمَّها، وأن يعيد إليها أمنها وأمانها واستقرارها وازدهارها. فاللهم سورية ثمّ سورية ثمّ سورية، وحلب ثمّ حلب ثمّ حلب. حلب البر الأربعاء 21 ذو القعدة 1437 24 آب 2016 محمود عكام

التعليقات

شاركنا بتعليق