آخر تحديث: الإثنين 15 يوليو 2024
عكام


كلمة الشـــهر

   
أعظم نعمة للإنسان: الأمان

أعظم نعمة للإنسان: الأمان

تاريخ الإضافة: 2017/03/03 | عدد المشاهدات: 1468
والأمان يعني عدم الخوف والانتقال إلى الطمأنينة، والمقصود من عدم الخوف هو: مواجهةٌ وصمودٌ أمام التحدِّيات التخويفية، فلا مرض منتظر ولا جوع كذلك، ولا فقرَ ولا عَوَز ولا اعتداء، ولا انتهاك ولا رعب ولا... وهذه المواجهة الممزوجة بالصُّمود تقوم على ركنين: الأول: إيمانٌ بالله الفعَّال المطلق: "واعلم أن الأمة لو اجتمعت على أن ينفعوك بشيء لم ينفعوك إلا بشيء قد كتبه الله لك، وإن اجتمعوا على أن يضرُّوك بشيء لم يضروك إلا بشيء قد كتبه الله عليك". والثاني: دعم الإنسان أخاه مادةً ومعنى، تشجيعاً ورعاية، احتراماً وتقديراً، ولسان حال الدَّاعم حيال المدعوم: دمي دمُك، وعرضُك عرضي، ومالُك مالي، فكن مطمئناً من جهتي ولا تخشَ إساءةً ولا شراً بل انتظر إعانة وبرَّاً. فيا أيها الإنسان في كلِّ مكان: هيا إلى إرساء الأمان، ادعُ إلى الإيمان بالديَّان وتحقَّق به، واسعَ إلى الإنسان: احمِه، صُنه، تعاون معه على ما ينفعكم، فهل أنت فاعل ؟! هذا ما أسأل المولى جلَّ شأنه أن يوفقك إليه. حلب 3/3/2017 د. محمود عكام

التعليقات

شاركنا بتعليق