آخر تحديث: الثلاثاء 17 مايو 2022
عكام


كلمة الشـــهر

   
لماذا ؟!! بل وكيف ؟!!

لماذا ؟!! بل وكيف ؟!!

تاريخ الإضافة: 2017/04/17 | عدد المشاهدات: 1070
لماذا فجَّر من فجَّر فقتل نساءً وأطفالاً أبرياء ؟! ولماذا سفك مَن سفك هذه الدِّماء البريئة وأهلها غافلون ؟! والجواب: شرٌّ وسوء وطغيان وإجرام، وأحيل السَّائل على قابيل الذي قتل هابيل فتلكم هي البداية، شرٌّ يصول على الخير ثم ينتصر الخير. أما كيف: فعن طريق الغدر والفتك والخيانة وهذه الطريق لا تدل إلا على شيء واحد وهو: كلا إنهم عن الحقيقة لمحجوبون، وعن الإيمان لعادلون، وعن الضَّمير بل للضمير منتهكون، وللشيطان متابعون وموالون، فلا تحسبنَّهم بمفازةٍ من العذاب الشديد المهين في الدنيا عاجلاً وفي الآخرة آجلاً. يا ناس: بالغدر والقتل والتدمير لا يتحقق إلا المزيد من التخلف والبغضاء والعداوة والشَّحناء فهل أنتم منتهون ؟! أما الحوار والكلام الطيب الصادق والنية الصالحة وإرادة الأمان للناس كلهم فضلاً عن الأهل وأبناء الوطن فهذا ما يحقق السعادة والطمأنينة والعطاء والتقدم. فيا ربّ: مَنْ أراد بالوطن الغالي وبأبنائه خيراً فتولَّه، ومَن أراد بهم سوءاً ومضرة فخذه أخذ عزيز مقتدر الساعة السَّاعة. يا رب العالمين. حلب 17/4/2017 محمود عكام

التعليقات

شاركنا بتعليق