آخر تحديث: الثلاثاء 18 يناير 2022
عكام


خطبة الجمعة

   
عناوين المجتمع المنشود (الصَّالح الربَّاني) –6-

عناوين المجتمع المنشود (الصَّالح الربَّاني) –6-

تاريخ الإضافة: 2022/01/09 | عدد المشاهدات: 50

 

أما بعد، فيا أيها الإخوة المسلمون المؤمنون إن شاء الله:

لا زلنا في رحاب ما أسميناه ووصفناه بسِمات المجتمع الرباني الصَّالح المنشود وهي سبع سِمات: عُبودية خالصةٌ لله عز وجل، العِلم والمعرفة، الفضيلة والخُلُق، الحُرية والوَعي، السَّلام والأمان، العَدالة والإنصاف، التكافل والتراحم. شرحنا من هذه السِّمات ما شرحنا، واليوم أريد أن أقف معكم عند السلام والأمان. على المجتمع المنشود أن يكون مُتَّصفاً بالسَّلام والأمان، والسَّلام والأمان هما جَذر الإسلام والإيمان، فمِنَ السَّلام والأمان اشتُق الإسلام والإيمان، عندما نتحدث عن السَّلام نتحدث عن الإسلام الذي اشتُق من كلمة السَّلام، نتحدث عن حاضنة الإسلام، وعندما نتحدث عن الأمان نتحدث عن حاضنة الإيمان.

المجتمع من حيث السَّلام ينبغي أن يكون مجتمعاً مُسلماً سالماً مسالماً، أما المسلم فيعني أن يكون هذا المجتمع يشهد أن لا إله إلا الله وأن محمداً رسول، ويقيم الصلاة، ويؤتي الزكاة، ويصوم رمضان ويحج البيت إن استطاع إليه سبيلاً. يقوم بالأركان ويؤمن بها ويُقِرُّ بها، وأما أن يكون سالماً فعلى المجتمع المنشود أن يكون سالماً من الآفات الفردية النفسية ومن الآفات الاجتماعية، فالمجتمع السالم: أفرادُه سالمون من الحقد ومن الحسد، أفرادُه سالمون من الهَمْز واللمز والغيبة والنميمة، سالمون من كل هذه الآفات المؤذية، ولهذا قال النبي صلى الله عليه وسلم: (لا تَحاسدوا ولا تَباغضوا ولا تَدابروا، وكُونوا عباد الله إخواناً، المسلمُ أخو المسلم)، واللهُ عَزَّ وجَلَّ قال: (ولا يَغتب بعضُكم بعضاً أيحبُّ أحدُكم أن يأكلَ لحمَ أخيه مَيْتاً فكرهتموه)، والرسولُ صلَّى الله عليه وسلمَ يقول: (لا يَدخُل الجنةَ نمَّام)، على المجتمع المنشود الصالح الرباني أن يتصف بالسلام، والسلام أن يكون المجتمع مُسلماً وسالماً من الآفات النفسية الفردية والاجتماعية الضارة المفسدة، ولهذا، وللدليل على أن المجتمع ينبغي أن يكون سالماً قال النبي صلى الله عليه وسلم: (لا يُسلِمُ عبدٌ حتى يُسلم لسانه وقلبه). إنه المجتمع المسلم السالم المسالم: (يا أيها الذين آمنوا ادخلوا في السِّلم كافَّة)، (وإن جَنحوا للسَّلم فاجنح لها)، نحن مجتمعٌ مُسالِم يكرهُ الحرب، نحن مجتمع إذا ما اشتَعلت حربٌ فاللهُ عزَّ وجَلَّ تولَّى إطفائها: (كلما أوقدوا ناراً للحرب أطفأها الله)، الإسلام مسالم، يدعو إلى السلام، الإسلام يريد أتباعَه أن يكونوا متسالمين فيما بينهم: (المسلم أخو المسلم)، (المسلمُ من سَلِم المسلمون من لسانه ويده) هل سَلِمَ من حولك من لسانك ويدك ؟ إذاً أنت مسلم. المجتمع المسالم هو المجتمع الذي يكون أفراده متسالمين، دَمُك في حَصَانة مِنِّي، ودَمِي في حَصَانة منك، عِرضي في حَصانة وعِرضك في حَصانة، مالُك في حَصانة ومالي في حَصانة، هذا هو المجتمع المتسالم، يقولُ نبينا الأعظم سيدُ السَّلام صلى الله عليه وسلم: (مَنْ آذى مُسلماً فقد آذاني، ومن آذاني فقد آذى الله) المجتمع المتسالم أفراده متفاهمون فيما بينهم، تقوم فيما بينهم علاقات التسامح والعفو والتراحم والتضامن والمودة، وعلاقات حسن الجوار، ولهذا نقول أيضاً المسلمون فيما بينهم في المجتمع المنشود متسالمون حتى ولو كان في مجتمعهم غير مسلم فهم متسالمون معه، أوليس هذا الذي معهم في بلدهم ومجتمهم، أوليسَ هذا الذي معهم جَار، يُشكِّل جاراً لبعضهم، أليسَ هذا الذي معهم معاهد، ألم نتعاهد نحن مع مَنْ مَعنا في مجتمعنا على أن نكونَ مواطنين، والمواطنة عَهد، والرسول صلى الله عليه وسلم يقول: (من ظَلَم مُعاهِداً (أو مُعاهَدا) أو انتقصه حقَّه أو كلَّفه فوق طاقته أو أخذَ منه شيئاً بغير رِضى فأنا حجيجُه يوم القيامة) والمواطنة معاهدة، (فأنا حجيجه يوم القيامة) سيكون المصطفى صلى الله عليه وسلم حجيجك أنت أيها المسلم الذي آذيتَ هذا المعاهد، هذا الذي بينك وبينه عهد، ويقول صلى الله عليه وسلم: (من آذى مُعاهداً لم يرح رائحة الجنة) مجتمع مسلم سالم مسالم، أو متسالم من باب التفعيل وبذل الجهد حتى يكون مسالماً، وحسبي أخيراً أن أنقل لكم قول المصطفى صلى الله عليه وسلم: (سباب المسلم فسوق، وقتاله كفر) علاقةُ السلام ينبغي أن تحكمك، وأن يحكم السلام علاقتك مع المسلم الذي بجانبك، ومع غير المسلم المعاهد، وهذا العهد يدعى اليوم: "المواطنة".

فكِّروا ملياً – أيها الإخوة – في مجتمع السلام، مجتمع السلام مجتمع مسلم سالم مسالم، أما مجتمع الأمان، فلنا حديث معه في الأسبوع القادم إن شاء الله، اللهم إنا نسألك بحق محمد وآل محمد أن تردنا إلى دينك القويم رداً جميلاً، نِعْمَ مَنْ يُسأَلُ أنت، ونِعْمَ النَّصيرُ أنت، أقولُ هذا القول وأستغفر الله.

أُلقِيت في جامع "السيِّدة نفيسة عليها السلام" بحلب الجديدة بتاريخ 7/1/2022 

التعليقات

شاركنا بتعليق